air jordan sale,cheap air jordan salewww.jordangogo.com,www.calcioxp.com

Golden Goose Sneakers Sale - Golden Goose Outlet,Golden Goose Sneakers Sale - Golden Goose Outlet

الإبستمولوجيا الكونية والمنهج المعرفي التوحيدي

الإبستمولوجيا الكونية والمنهج المعرفي التوحيدي

ccc

 

 

الإبستمولوجيا الكونية والمنهج المعرفي التوحيدي قراءة في مشروع محمد "أبو القاسم" حاج حمد

 

الإبستمولوجيا الكونية والمنهج المعرفي التوحيدي
قراءة في مشروع محمد "أبو القاسم" حاج حمد

عنوان الكتاب:

د. الحج أوحمنه دواق

اسم المؤلف:

المعهد العالمي للفكر الإسلامي

الناشر:

2015

سنة النشر:

 غلاف

النوع:

 17*24

الحجم:

430

عدد الصفحات:

 1

الطبعة:

 1

عدد المجلدات:

 9781565646223

ردمك (ISBN):

 

هذا الكتاب

محمد أبو القاسم حاج حمد، مفكر سوداني معاصر أثار خلافاً محتدماً، وقدم أطروحات غير مسبوقة، تتصل بالنظر من خلال القرآن إلى القرآن، ومنه إلى العالم. وزعم إحاطته المنهجية والمعرفية بمدونات المعرفة المتاحة إلى زمانه، ووظف ذلك كله في تأسيس خطاب معرفي يستدمج ما يسميه النظرية القرآنية، ومتاحات المناهج الفلسفية والعلمية، ومسالكها التحليلية، ما أعطاه في النهاية مقدرة فكرية مركبة، خاصة في مقولاته ومفاهيميه، ثم في تطبيقاته، مخالفا بذلك أغلب الدارج المنقول عن مدارس المسلمين الأولى والحالية.

  • فهل استطاع حاج حمد بمرجعيته القرآنية، واعتماده على الموروث الصوفي، والفلسفة الماركسية، وتقاليد مدرسة فرانكفورت، أن يحقق مشروعاً طموحاً يعيد التشكيل المركب للثقافة الإنسانية، سماها نظرية النظريات؟!
  • وهل كان متوازناً في توظيف مشروعه المعرفي في تحقيق التراث البشري عموماً والإسلامي خصوصاً، لا سيما في محاولته صياغة رؤية توليفية للمطلقات الثلاثة: الغيب والإنسان والطبيعة؟
  • وما معنى أن ينتقد حاج حمد مدارس مختلفة، يسميها التبعيضية، ثم هو يعتد طرائقها في فهم القرآن واستجلاء معانيه، أكان متناقضاً إلى الحد الذي لم يدرك فيه أنه لفَّق أكثر مما ركب وجمع؟

يحاول هذا الكتاب أن يجيب عن هذه الأسئلة وكثير غيرها، واعتمد منهجاً لم يقصر في تحليل النصوص والمواقف، سمّاه مؤلف الكتاب بالمنهج المعرفي النماذجي.